التخطي إلى المحتوى
المجلس الوطنى الفلسطيني: صفقة القرن الأمريكية لن تمر و حمد بن جاسم: “صفقة القرن” تنفذ خطوة خطوة ودول عربية كبيرة تدعمها
صفقة القرن الأمريكية

رئيس المجلس الوطنى الفلسطيني: صفقة القرن الأمريكية لن تمر و حمد بن جاسم: “صفقة القرن” تنفذ خطوة خطوة ودول عربية كبيرة تدعمها

رئيس المجلس الوطنى الفلسطيني: صفقة القرن الأمريكية لن تمر و حمد بن جاسم: “صفقة القرن” تنفذ خطوة خطوة ودول عربية كبيرة تدعمها

اقترح رئيس المجلس الوطني الفلسطيني، سليم الزعنون، أن تكون مخرجات المجلس الوطني في اجتماعاته الحالية تحديد موعد لانتخابات برلمانية ورئاسية.

وقال الزعنون في الجلسة الافتتاحية للدورة الـ23 من المجلس الوطنى الفلسطيني اليوم الاثنين 30 أبريل/ نيسان، إن الصفقة الأمريكية لن تمر، حسب وكالة الأنباء الفلسطينية.

وتابع أن المجلس أصبح عضوا “كامل العضوية في معظم الاتحادات والجمعيات والمنتديات البرلمانية في العالم، من ضمنها الاتحاد البرلماني الدولي الذي اتخذ قرارا قبل شهر برفض قرار الرئيس ترمب بشأن القدس وانتصر لحقوق الشعب الفلسطيني”.

وأكد الزعنون أن البديل عن الرعاية الأمريكية المنفردة لعملية السلام، هو الدعوة لمؤتمر دولي برعاية الأمم المتحدة ومرجعية قرارتها ذات الصلة.

وأضاف الزعنون أن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشرقية يعتبر “جوهر ما طرحه الرئيس عباس في مجلس الأمن من قبل”.

وانطلقت مساء اليوم الجلسة الافتتاحية للمجلس الوطني الفلسطيني بمقر الرئاسة الفلسطينية برام الله، بحضور وفود عربية ودولية.

وتتواصل أعمال المجلس الوطني لمدة 4 أيام بعنوان “القدس، وحماية الشرعية الفلسطينية”.

ويناقش المجلس سبل وآليات مواجهة تحديات ومخاطر المرحلة المقبلة، و”محاولات تصفية القضية الفلسطينية”.

حمد بن جاسم: “صفقة القرن” تنفذ خطوة خطوة ودول عربية كبيرة تدعمها

قال رئيس الوزراء القطري وزير الخارجية السابق، الشيخ حمد بن جاسم، إن “صفقة القرن” تنفذ خطوة خطوة بدعم وتأييد دول عربية كبرى.

وتوجه الشيخ حمد بن جاسم، في سلسلة تغريدات نشرها عبر حسابه الرسمي على “تويتر”، بعد نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، لهذه الدول العربية، متسائلاً: “بالله عليكم ما هو الثمن؟”.

وتابع رئيس الوزراء القطري السابق أنه يفترض أن “لا ثمن يساوي التفريط في المقدسات والحقوق الوطنية”، مؤكداً أن موقفه من الحل السلمي واضح ويقوم على حفظ حقوق الفلسطينيين وبموافقتهم.

واعتبر أن العالم العربي دخل في نفق مظلم ليس في هذه القضية فقط رغم أهميتها، لكن في كل القضايا الدولية والمحلية، على حد وصفه. وأضاف أن كل البيانات التي تصدر فهي “رفع عتب، ولكنهم للأسف شركاء في كل ما يجري”.

وافتتحت الولايات المتحدة، أمس الاثنين، سفارتها في إسرائيل بمدينة القدس في مقر مؤقت بالقنصلية الأمريكية، ترتيبا لنقلها من تل أبيب، في خطوة أشعلت مواجهات بين المحتجين الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية في قطاع غزة مما أدى إلى مقتل 55 شخصا، وإصابة أكثر من 2700، بحسب بيان وزارة الصحة الفلسطينية.

المصدر : arabic.sputniknews