التخطي إلى المحتوى
وباء خطير وقاتل يجتاح اليمن

قالت منظمة الصحة العالمية اليوم الخميس، إنه يعتقد أن ما لا يقل عن 471 شخصا في اليمن مصابون بالدفتيريا التي تفتك بواحد من كل عشرة منهم منذ بدء ظهور المرض في منتصف أغسطس آب.

وقال طارق جاسرفيتش المتحدث باسم منظمة الصحة ردا على استفسار إن محافظتي إب والحديدة أكثر المحافظات اليمنية إصابة بالدفتيريا التي تنتشر عدواها عن طريق التنفس ومخالطة المرضى.

وتابع ”معدل الوفيات الكلي عشرة في المئة“ مشيرا إلى أن 46 حالة وفاة سجلت حتى الثاني من يناير كانون الثاني.

وتصف الأمم المتحدة الوضع باليمن بأنه أسوأ أزمة إنسانية في العالم حيث يعيش ثمانية ملايين شخص على شفا المجاعة. ويترافق تفشي الدفتيريا التي يمكن مكافحتها من خلال التطعيمات، مع انتشار المجاعة ومع واحد من أسوأ حالات تفشي الكوليرا المسجلة إذ يزيد عدد المصابين عن المليون فيما بلغت الوفيات 2227 منذ أبريل نيسان الماضي.