التخطي إلى المحتوى
عاصفة حسم يمنية وعمليات جوية وصاروخية واسعة على الرياض وعدة أهداف في المدن السعودية

عاصفة حسم يمنية وعمليات جوية وصاروخية واسعة على الرياض وعدة أهداف في المدن السعودية

أعلنت القوة الصاروخية اليمنية مساء اليوم الأربعاء إطلاق عدة صواريخ بعيدة المدى من طراز بركان 2H الباليستي على وزارة الدفاع السعودية وعدة أهداف لم تكشف عنها في العاصمة الرياض.

ونفذت قوات الجيش والحوثيين تهديداتها بتصعيد جوي وصاروخي غير مسبوق على العاصمة السعودية الرياض وعدة أهداف حيوية في مدن سعودية عدة.

كما قصفت القوة الصاروخية مبنى التوزيع بشركة أرامكو السعودية وعدة أهداف أخرى في نجران بواسطة صاروخ بدر1 الباليستي قصير المدى فيما شهدت جيزان ضربة صاروخية مماثلة بدفعة من صواريخ بدر1 استهدفت مدينة الملك عبدالله الاقتصادية وعدة أهداف أخرى لم تكشف عنها القوة الصاروخية اليمنية.

وفي وقت سابق اليوم تعطلت الملاحة بمطار أبها بعد استهدافه بأول عملية للطائرات اليمنية بدون طيار، حيث أعلن سلاح الجو المسير أن طائرة قاصف1 نفذت أولى عملياتها بضرب مطار أبها في عسير بعدة غارات ومثلها على شركة أرامكو في جيزان.

وفيما زعم التحالف اعتراض الصواريخ، قالت وكالات أنباء عالمية نقلاً عن سكان أنهم سمعوا دوي ثلاثة انفجارات عنيفة في الرياض وكذلك قال سكان نجران وجيزان.

وقال الناطق الرسمي باسم قوات صنعاء إن “الضربات البالستية تجسد مرحلة الاعتماد على الذات التي أعلن عنها الرئيس الصماد” مضيفاً “سنقصف منشآتهم العسكرية والاقتصادية وأي مفاصل استراتيجية مؤلمة للسعودي ونحن نعرف كيف نختار أهدافنا بعناية”.

وكان الصماد أعلن أمس الأول أنه سيتم إطلاق صواريخ يومية على السعودية كاستراتيجية للعام الرابع من الحرب الذي وصفه بعام الحسم حتى يتم إيقاف الحرب على اليمن.

المراسل نت