التخطي إلى المحتوى
توجيهات حكومية بسرعة التحقيق بشأن الاعتداء على الصحفيين والمؤسسات الاعلامية

توجيهات حكومية بسرعة التحقيق بشأن الاعتداء على الصحفيين والمؤسسات الاعلامية

وجهت الحكومة اليمنية اليوم الاربعاء، وزارة الداخلية بسرعة التحقيق بالحوادث والانتهاكات التي طالت صحفيين ومقرات مؤسسات صحفية مؤخرا، وموافاة المجلس بنتائج التحقيقات للمناقشة واتخاذ ما يلزم ازائها، وضمان عدم تكرارها مستقبلا.

وأكدت الحكومة انها لن تتهاون في التصدي لكل اعتداء يطال أي مؤسسة إعلامية، او انتهاك ضد الصحفيين وحرية الراي والتعبير مهما كانت الأسباب والذرائع.

واستنكرت الحوادث التي شهدتها الساحة الاعلامية مؤخرا في بعض المناطق والمحافظات المحررة من اعتقالات ومهاجمة واقتحام مقرات صحف، مؤكدة بهذا الخصوص موقفها الثابت من أن حرية التعبير والحريات الاعلامية مقدسة ومصانة ومحمية بموجب الدستور والتشريعات والقوانين النافذة.

وشددت بان القانون كان وسيظل الفيصل الوحيد في البت بمثل هذه الامور وليس الاعتقالات التعسفية والاقتحامات والهجوم والتدمير.

يذكر أن مدينة عدن، شهد خلال الايام الماضية اعتداءات متكررة على عدد من المؤسسات الصحفية والاعلامية أبرزها مؤسسات الشموع التي تعرضت للاحراق والاعتداء لاكثر من مرة، كما تعرضت اذاعة بندر عدن لاستهداف مسلح لأبراجها الاذاعية.

المشهد اليمني