التخطي إلى المحتوى
نشطاء : للمرة المليون يتعذر رؤية هلال الإنفصال وعقوبات دولية ضد ”بن بريك” بعد محاولة إنقلاب فاشلة على الحكومة في عدن
نشطاء : للمرة المليون يتعذر رؤية هلال الإنفصال وعقوبات دولية ضد ”بن بريك” بعد محاولة إنقلاب فاشلة على الحكومة في عدن

نشطاء : للمرة المليون يتعذر رؤية هلال الإنفصال وعقوبات دولية ضد ”بن بريك” بعد محاولة إنقلاب فاشلة على الحكومة في عدن

وفي وقتٍ سابق، عبر سفراء الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن، أمس الأربعاء، عن قلها البالغ تجاه التطوارات الأخيرة التي شهدتها مدينة “عدن”بعد إعلان “الانتقالي” النفير العام والزحف نحو قصر المعاشيق وإسقاط الحكومة الشرعية.

نشطاء : للمرة المليون يتعذر رؤية هلال الإنفصال وعقوبات دولية ضد ”بن بريك” بعد محاولة إنقلاب فاشلة على الحكومة في عدن

ودعاء البيان” جميع اليمنيين إلى ضبط النفس ، ووضع حد فوري لجميع أعمال العنف ، والمشاركة في حوار بناء لحل خلافاتهم .

وأشار البيان إلى عقوبات قد تطال الداعين إلى النفير  ومنهم”هاني بن بريك” واخرين في “المجلس الإنتقالي” كــ معرقلين للعملية السياسية في اليمن.

وأكد بيان الدول الخمس ضم أسماء جديدة إلى قائمة تجميد الأصول والممتلكات والحسابات البنكية.

هذا وقد سخر  نشطاء يمنيون، على منصات التواصل الاجتماعي، من التحركات الانفصالية المشبوهة التي يقودها نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي.
وتداول النشطاء نكتة من باب الضحك نصها” للمرة المليون يتعذر رؤية هلال الإنفصال والمجلس الإنتقالي يؤكد أن غداً هو المتمم لأيام الوحدة
ونلتقي بكم في ساحة العروض العام المقبل”.
وشهدت العاصمة المؤقتة عدن منذ ظهر اليوم الأربعاء، مواجهات بين قوات الحماية الرئاسية واتباع الانتقالي الجنوبي.
وأعلنت وزارة الداخلية افشال دعوات الانتقالي للسيطرة على معاشيق،
مؤكدة على أن القوات الحكومية قادرة “على التعامل مع هذه النتوءات بكل مسؤولية، وستقوم بواجبها على أكمل وجه”.

المشهد اليمني