التخطي إلى المحتوى
العملة الجديدة فئة 100 ريال

العملة الجديدة فئة 100 ريال وتأثيرها على قيمة العملة المحلية

العملة الجديدة فئة 100 ريال وتأثيرها على قيمة العملة المحلية  حيث  أعلنت إدارة البنك المركزي اليمني، أمس الاثنين، وصول دفعة أموال حديثة الطبع من فئة 100 ريال، إلى العاصمة عدن. وأوضح الاقتصادي د. مساعد القطيبي، انعكاسات وصول دفعة الأموال الجديدة.

وقال،: إن “إنزال الكميات الجديدة من العملة المحلية (فئة ١٠٠ريال) الى السوق المحلية لن يترتب عنها أية تأثيرات سلبية على أسعار العملة المحلية”.

وأشار،: بأن “هذه الكميات من النقد لا تشكل أية إضافة في العرض النقدي من النقد المحلي، كونها ستحل محل كميات من النقود التالفة، ولذلك لن يترتب عليها اية إضافات جديدة في العرض النقدي”.

مضيفاً،: بأن “هذا الأمر مرتبط بكميات النقود التي سيتم إنزالها الى السوق، فهذه الكميات ينبغي ألا تفوق في حجمها كمية النقود التالفة التي سيتم استبدالها، هذا من ناحية.

ومن ناحية أخرى ينبغي أن يتم إنزالها بصورة تدريجية ووفق آلية إحلال دقيقة ومحسوبة المخاطر، كذلك ينبغي ألا يسمح البنك المركزي للمضاربين بالعملات باستغلال ضخ هذه الكميات في إثارة المزيد من المخاوف لدى الناس واستثمار حالة التوجس السائدة لديهم تجاه أسعار الصرف، تماما كما حدث في مرات ماضية عديدة.

كريتر سكاي