التخطي إلى المحتوى
هدف قاتل لإسبانيول يقتل صحوة ريال مدريد في الدقيقة الأخيرة

هدف قاتل لإسبانيول يقتل صحوة ريال مدريد في الدقيقة الأخيرة

 

حقق إسبانيول فوزا قاتلا، على ريال مدريد بنتيجة 1-0، في المباراة التي جمعتهما على ملعب كورنيا، ضمن منافسات الجولة 26 من الليجا.

أحرز هدف المباراة الوحيدة جيرارد مورينو في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل من الضائع.

وبتلك النتيجة يتجمد رصيد ريال مدريد عند النقطة 51 في المركز الثالث، بينما يصل إسبانيول للنقطة 31 ويصعد للمركز الـ 13.

حاول ريال مدريد افتتاح النتيجة مبكرا عبر  الجبهة اليمنى التي يقودها لوكاس فاسكيز، بفضل كراته العرضية الخطيرة، التي سببت متاعب كثيرة لدفاعات إسبانيول، ولكن لم يتمركز جاريث بيل، الذي يشغل مركز المهاجم الصريح اليوم، في المكان المناسب.

أعتمدالفريق الملكي على الأطراف لاختراق حصون أصحاب الأرض، مستفيدين من تواجد إيسكو وفاسكيز، بجانب أسينسيو الذي شارك كصانع ألعاب، فيما قابلهم فريق كيكي فلوريس بضغط كبير في وسط ملعبهم.

وعلى الرغم من سيطرة ريال مدريد على الكرة، وسط تمركز دفاعي جيد من الخصم، إلا أن الهجمات المرتدة كانت تشكل خطورة كبيرة في الخط الخلفي، خاصة مع أندفاع راموس للهجوم في أكثر من مرة.

أستغل جيرارد مورينو، مهاجم إسبانيول تمريرة كارثية من فاران مع الدقيقة 24، لينفرد بها أمام مرمى ريال مدريد، ولكن استطاع كايلور نافاس إنقاذ فريقه من الهدف الأول ببراعة، ولكن رفض الحكم أحتساب ركنية وأعلنها ضربة مرمى للضيوف.

لم ينجح خط وسط الميرنجي، المتمثل في يورنتي وكوفاسيتش وأسينسيو في إعطاء حلول هجومية، فلم يخلقوا أي فرص حقيقية تذكر للمهاجمين على الرغم من محاولات أسينسيو، معتمدين على إنطلاقات الأطراف.

ومع الدقيقة 31 أحتج أوسكار دوارتي على حكم المباراة بعدما ألغى هدفا له بداعي التسلل، فيما أثبت الإعادة التليفزيونية خطأ الحكم.

أستمرت الإحتجاجات على حكم المباراة ولكن تلك المرة من لاعبي ريال مدريد، بعدما منع مدافع إسبانيول تسديدة جاريث بيل بيده..

دخل لاعبو زين الدين زيدان الشوط الثاني بنشاط وسرعة أكبر، حيث بدأ كوفاسيتش الخروج بالكرة من الوسط إلى الأمام، بمساعدة فاسكيز وإيسكو ولكن دون جدوى أمام تنظيم إسبانيول.

تعامل الحارسان مع أكثر من كرة بشكل جيد، خاصة نافاس الذي أنقذ ريال مدريد من رأستين من ضربات ركنية مع انطلاق الشوط الثاني.

كاد المغربي أشرف حكيمي أفتتاح نتيجة اللقاء بعدما  استخلص الكرة من منطقة الـ 18 إلى أن وصل بها لمناطق إسبانيول، ولكن تألق دييجو لوبيز حال دون احراز هدف التقدم لريال مدريد. المصدر كورره

أجرى كلا المدربين أولى تغييراتهم، حيث أشرك زيدان كريم بنزيما بدلا من إيسكو، وأخرج فلوريس فيكتور سانشيز ودفع بجرانيرو في وسط الملعب.

لم يتغير أداء ريال مدريد كثيرا بعد التبديل الأول، حيث أتت سيطرة نسبية لإسبانيول الذي كاد أن يصدم الفريق الملكي بأولى الأهداف، لولا تألق نافاس من جديد الذي تصدى لرأسية مورينو.

أجرى زيدان التغيير الثاني في الدقيقة 80 بخروج جاريث بيل الغير موفق في المباراة، ودخول داني سيبايوس لتنشيط وسط الملعب في العشر دقائق الأخيرة، ولكن دون جدوى.

وفي الدقيقة الأخيرة استطاع جيرارد مورينو تسجيل هدف إسبانيول القاتل وسط غياب من دفاع ريال مدريد، ليعطى فريقه ثلاث نقاط غالية.