التخطي إلى المحتوى
 كارثة تضاهي كارثة الحرب مصدرها اسرائيل لقتل الأرض والانسان
 كارثة تضاهي كارثة الحرب مصدرها اسرائيل لقتل الأرض والانسان

 كارثة تضاهي كارثة الحرب مصدرها اسرائيل لقتل الأرض والانسان

كارثة تضاهي كارثة الحرب مصدرها اسرائيل لقتل الأرض والانسان

تحذير طبي

حيث حذرت جهات طبية في اليمن مؤخرا من خطورة استخدام مبيدات حشرية اسرائيلية المنشأ باتت تستخدم في زراعة القات.

وقال الجهات الطبية ان هذه المبيدات باتت تستخدم بصورة عشوائية ودخلت البلد دونما أي رقابة مستغلة غياب الرقابة الحكومية عليها .

سموم تقتل الإنسان

وعلى نطاق واسع بات المزارعون في اليمن يستخدمون سموم ومبيدات واسمدة غير معروفة المصدر (واغلبها اسرائيلية ) وغير مرخصة ومهربة وغير مصرح باستخدامها في اي دولة في العالم ومحرمة دوليا و ولكنها تستخدم في اليمن تمثل كارثة تضاهي كارثة الحرب

وبعض الاسمدة تحتوي على مواد مسرطنة وعناصر ثقيلة بنسب عالية أهمها الرصاص والخارصين والكروم والنحاس والتي قد تلحق اضرار بالكلى والكبد والقلب والاعصاب وغيرها

قتل الأرض وافساد التربة الصالحة للزراعة

ايضا اضرارها لايقتصر على البشر بل يؤدي الى افساد التربة الخصبة وجعلها غير صالحة للزرعة نهائيا بعد مرور سنيين قليلة من استخدامها وجعل المحاصيل سوى كانت قات او غيرها تحتاج الى كميات كبيرة من الماء مما يؤدي الى اهدار كبير للموارد المائية .

تحذير طبي

ويتوقع خبراء  بان حوالي  في العام 2040 سيكون حوالي 60% من متعاطي القات المستخدم فيه هذه المبيدات والاسمدة مصابون بالسرطان.