التخطي إلى المحتوى
شفط جلطة القلب باستخدام القسطرة.. أحدث تقنية لعلاج الجلطة القلبية تقلل من الوفاة
كشف الدكتور حسام حسن العربى أستاذ رئيس قسم القلب ومدير مستشفى الأورمان الجامعى للقلب بجامعة أسيوط، حدوث تطور فى علاج الجلطة الحادة للشرايين التاجية للقلب، وأصبح شفط الجلطة بالقسطرة هو العلاج الأمثل وتم استبداله بالطريقة القديمة من خلال استخدام مذيبات الجلطة بنسبة 100 % فى الدول الأوروبية مثل هولندا، وتقل النسبة فى دول أخرى حسب التوزيع الجغرافى للمستشفيات القادرة على إجراء هذه التقنية.

وقال فى تصريح لــ “اليوم السابع المصري”، ثبت أن هذه التقنية تقلل من نسب الوفيات، ومعدلات حدوث ضعف وهبوط فى وظائف القلب لاحقا من خلال متابعتهم فى السنوات التالية للجلطة، مضيفا أن مستشفى الأورمان الجامعى أحد المستشفيات المعتمدة من وزارة الصحة، وبالتعاون مع الجمعية المصرية لأمراض القلب تسعى وزارة الصحة المصرية إلى التوسع لتقديم الخدمة بالتعاون مع المستشفيات المؤهلة لذلك، إذ يتزامن هذا مع تنظيم أنشطة علمية مكثفة لتدريب الأطباء وتوعيتهم بالجديد فى علاج المرض من خلال مؤتمرات وندوات تنظمها الجمعية المصرية لأمراض القلب.
وأشار إلى أن الجمعية المصرية لأمراض القلب تنظم للعام الثانى نشاطا مبتكرا تحت اسم دورى القلب المصرى بين المراكز الطبية والجامعية المختلفة التى تخدم مرضى القلب فى مصر على شكل مسابقة علمية لشباب الأطباء فى الإرشادات الطبية الأوروبية الحديثة المختلفة، ومنها إرشادات علاج جلطات القلب ،موضحا أن الفائزين يتم منحهم جائزة الحضور بمؤتمر القلب الأوروبى، الذى سيعقد فى مدينة ميونخ هذا العام برعاية إحدى شركات الأدوية الداعمة للنشاط العلمى للجمعية.المصدر اليوم السابع المصري